آخر التعاليق

جزاها الله خيرا وكل حماة الوطن ...

02/11/2015 على الساعة 23.51:45
من طرف حدمسعود ياسين


Barak ALLAH OUFIK, Rahima Aallah les ...

19/03/2015 على الساعة 23.29:55
من طرف Seghir


قال الله تعالى(وهذا كتاب انزلناه مبارك ...

23/04/2014 على الساعة 13.10:33
من طرف عبد الله


شكرا لكم على هذا التعليق الرائع ...

26/05/2011 على الساعة 19.25:46
من طرف fahim boughaba


و أنا مهما أقول أهواك أنا ...

10/03/2011 على الساعة 15.09:31
من طرف عبد الحليم


يومية

أكتوبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
 << < > >>
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

إعلان

المتصلون الآن؟

عضو: 0
زائر: 1

rss رخصة النشر (Syndication)

الروابط

    05 يونيو 2012 - 15.51:13

    الغريق الصغير

    مثل الذبابات التائهة
    في يوم قائظ نتسكع في الشوارع الخالية
    أو كالكلاب المكسورة الأرجل
    نترنح يمبنا و شمالا
    تتقاذفنا المقاهي الخاوية
    نتعقب خطوات السكارى
    المنتشين بالقهقهات و الأحاديث الفاجرة
    نلعنهم .. نشتمهم
    و نخطف أعقاب سجائرهم الفاخرة
    و نعود إلى حينا البائس الحزين
    نقتسم غنائمنا الثمينة
    و ضحكاتنا البريئة
    و نلتف في أسمالنا البالية

    **
    ***

    آه يا صديقي ..
    و الثلج يلفح وجهك الجميل
    آه يا صديقي ..
    و الموج يغمر قدك الطويل
    آه يا صديقي ..
    و الرعب يغزو جنبات قلبي الكسير
    آه يا صديقي ..
    و  النذالة تأبى
    أن تلقي طوق النجاة
    للغريق الصغير
    آه أيها الفارس الراكض
    في حلبات الوحوش الكاسرة
    ليخطف الموت البسمة البريئة
    من شفاهك الندية
    و يسدل أحزانه 
    على وجوهنا  الحائرة
    أتتركني هاهنا !!؟؟
    في عتمات الليالي القاسية
    يقتلني الأسى
    و يلفني دخان ذكرياتنا  الغالية



    عبد الحليم · شوهد 226 مرة · وضع تعليق
    الفئات: العكاظية

    رابطة دائمة توجه نحو المقالة بأكملها

    http://abdelhalim.ahlablog.com/aIaaE-aCIi-CaOIaa-b1/CaUNi-CaOUiN-b1-p87.htm

    التعاليق

    هذه المقالة لا تتوفر على تعليق لحد الآن...


    وضع تعليق

    مرتبة التعاليق الجديدة: تم نشره





    سيتم اظهار رابطك (Url)


    المرجوا أن تُدخل الرمز الموجود في الصور


    نص التعليق

    خيارات
       (حفظ الإسم, البريد الإلكتروني و الرابط في الكوكيز.)